ملفات حوارات قضايا مختارات فتاوى أخبار و تقارير الرئيسية


س: ما حكم إجراء عملية لشد الجسم بعد الرجيم؟

 

 
 

 
 

س: ما حكم إجراء عملية لشد الجسم بعد الرجيم؟ ج: لا يجوز إجراء هذا النوع من العمليات التي تصنف ضمن جراحة التجميل التحسينية التي لا تدعو إليها ضرورة ولا حاجة، وإنما هي فقط لتحسين شكل الجسم، وقد قال الله عز وجل حاكياً مقولة الشيطان الرجيم: ولآمرنهم فليغيرن خلق الله ، فكل ما كان من هذا السبيل فإنما هو من طاعة الشيطان اللعين، وقد لعن رسول الله صلى الله عليه وسلم: النامصة والمتنمصة والواشرة والمستوشرة والمتفلجات للحسن المغيرات خلق الله (رواه الشيخان عن ابن مسعود رضي الله عنه)، وهذه العمليات تشتمل على محظورات لا تباح إلا للضرورة كالتخدير وربما كشف العورة، فاستعن أيها السائل بالمباح من الوسائل التي يتحقق بها المقصود من ممارسة رياضة أو تدليك أو غير ذلك مما يرشد إليه الطبيب ولا يشتمل على محرم شرعا، والله تعالى أعلم.

 
 

 
           

 


الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر..هل أصبح موضة قديمة..؟

التسول ظاهرة اقتصادية.. والإسلام منها بريء

الشعر يرفع القيود عن المرأة في العلاقات الاجتماعية


موظف محبط !

يجعل الله للمتقين من كل ضيق فرجا

إذا عز أخوك فهن


جلول حجيمي :لا لمحاولات نشر التشيّع في الجزائر

الشيخ حمداش يشهر سيف الإسلام في وجه عبدة الشيطان

الشيخ يوسف قويدر : أيها الجزائريون إياكم والقروض الاستهلاكية


إبادة مسلمي ميانمار جريمةٌ حكومية ومسؤولية دولية

الفيسبوك يُعتّم على مأساة مسلمي الروهينغا

الفلبين مسلمو مورو يتشبثون بالحياة في مخيمات النزوح




من تصميم
من نحن
إتصل بنا
islamarabi.com © 2015-2010
html hit counter
مقالات
مسلمون حول العالم
الرقية الشرعية
الطب النبوي
طريق التوبة
تفسير الاحلام
التنمية البشرية
بستان الحكمة
قضايا إسلامية
للأخوات فقط
فتاوى
مختارات
القدس
ملفات
أخبار و تقارير
حوارات