ملفات حوارات قضايا مختارات فتاوى أخبار و تقارير الرئيسية


لمحات من سيرة سيد الخلق

 

 
 

 
 

لمحات من سيرة سيد الخلق
وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم (633م - 11 هجرياً)
بعد حجة الوداع بثلاثة شهور فقط مرض النبي بالحمى الشديدة والتي أثرت فية كثيراً فكان لا يستطيع القيام من مجلسه واستأذن زوجاته رضي الله عنهم أن يُمرض في بيت السيدة عائشة رضي الله عنها وفي ذلك الوقت نزلت آخر أية من القرآن وهي قال تعالى {وَاتَّقُواْ يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللّهِ ثُمَّ تُوَفَّى كُلُّ نَفْس مَّا كَسَبَتْ وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ} (281) سورة البقرة ثم اشتد الوجع برسول الله وفي آخر أيامه خرج ليزور شهداء أحد ويقول (السلام عليكم ورحمه الله وبركاته أنتم السابقون ونحن بكم لاحقون إن شاء الله) ثم يرجع النبي بين الصحابة رضي الله عنهم ويبكي فيقولون: ما يبكيك يا رسول الله؟ فيقول لهم: اشتقت إلى إخواني فيقولون: أولسنا بإخوانك يا رسول الله؟ قال: لا أنتم أصحابى أما إخواني فهم قوم يأتون من بعدي يؤمنون بي ولم يروني ثم اشتد الوجع على الرسول أكثر وأكثر حتى أن الصحابة كانوا يحملونه إلى بيت السيدة عائشة ولما رآه الصحابة هكذا بكت عيونهم ودخل النبي بيت عائشة رضي الله عنها وقال: لا إله إلا الله إن للموت لسكرات وكان وجه النبى مليء بالعرق تقول السيدة عائشة إنها كانت تأخذ بيد الرسول فتمسح بها على وجهه الكريم ثم قال النبي: والله إني لأجد طعم الشاة المسمومة في حلقي !! ((الشاة التي وضع بها اليهود السم للنبي)) بعدها بدأ خبر وجع رسول الله ينتشر بين الناس وبين الصحابة حتى أن صوتهم بلغ مسمع النبي فقال: إحملونى إليهم فحملوا النبي إلى المسجد وألقى آخر خطبة له وقال: ((أيها الناس كأنكم تخافون علي ؟ أيها الناس: موعدي معكم ليس الدنيا موعدي معكم عند الحوض والله لكأني أنظر إليه من مقامي هذا أيها الناس: والله ما الفقر أخشى عليكم ولكن أخشى عليكم الدنيا أن تتنافسوها كما تنافسها الذين من قبلكم فتهلككم كما أهلكتهم أيها الناس: إن عبداً خيره الله بين الدنيا وبين لقاء الله فأختار لقاء الله ففهم أبو بكر المراد وعرف أن الرسول قد خُير بين الدنيا ولقاء ربه فاختار لقاء ربه فعلى صوت أبى بكر بالبكاء وقال: فديناك بأموالنا فديناك بأبائنا  فديناك بأمهاتنا فنظر إليه الناس شجراً فقال لهم الرسول: أيها الناس: دعوا أبا بكر فوالله ما من أحد كانت له يد إلا كافأناه بها إلا أبا بكر لم أستطع مكافأته فتركت مكافأته لله عز وجل وبدأ الرسول يوصى الناس ويقول: أيها الناس: أوصيكم بالنساء خيراً وقال: الصلاة الصلاة الصلاة الصلاة الله الله في النساء وظل يرددها وبدأ يدعي ويقول: أواكم الله نصركم الله ثبتكم الله ثم ختم وقال: أيها الناس: أبلغوا مني السلام كل من تبعني إلى يوم القيامة)) عليك السلام يا رسول الله ثم دخل النبي بعدها بيته ونظر إلى السواك فأحضرتة السيدة عائشة رضي الله عنها وظلت تتسوك به لتلينه لرسول الله حتى استاك به النبي ثم دخلت عليه السيدة فاطمة بنت أبى بكر فبكت فقالت: وا كرب أبتاه فقال لها: ليس على أبيكي كرب بعد اليوم ثم أبلغها أنها أول أهله لحاقاً به فضحكت رضي الله عنها وفي يوم 12 ربيع الأول نظر الرسول إلى الصحابة وهم يصلون فابتسم وظل ينظر إليهم ويبتسم ثم عاد إلى حجرته وبعدها وضع رأسه على صدر السيده عائشة رضي الله عنها حتى ثقلت رأسه على صدرها رضي الله عنها ومات رسول الله فخرجت السيدة عائشة تقول للصحابة: مات رسول الله مات رسول الله فهذا عمر بن الخطاب يقول: من قال إنه مات قطعت رأسه إنما ذهب ليقابل ربه كما ذهب موسى من قبل وهذا عثمان بن عفان لا يستطيع أن يتحرك وهذا علي بن أبي طالب يمشى كالأطفال هنا وهناك ما أثبت الصحابة أبو بكر فأخذ يقول: أيها الناس من كان يعبد محمداً فإن محمداً قد مات ومن كان يعبد الله فإن الله حي لا يموت ثم قرأ أية الله تعالى {وَمَا مُحَمَّدٌ إِلاَّ رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَفَإِن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلَى أَعْقَابِكُمْ وَمَن يَنقَلِبْ عَلَىَ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضُرَّ اللّهَ شَيْئًا وَسَيَجْزِي اللّهُ الشَّاكِرِينَ} (144) سورة آل عمران فعلم الناس أن الرسول قد مات حقاً ثم غسله العباس بن عبد المطلب وعلي بن ابي طالب وأولاد العباس بن عبد المطلب ووضعوا التراب على النبي فقالت لهم فاطمة رضي الله عنها: أطابت أنفسكم ان تضعوا التراب على رسول الله ؟ وفي النهاية أذكركم بالصلاة كثيراً على النبي ودراسة سيرته جيداً لعله يشفع لنا عند الله تعالى يوم القيامة إن شاء الله. اللهم صلي على محمد عدد خلقك وزنه عرشك ورضا نفسك ومداد كلماتك).

 
 

 
           

 


الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر..هل أصبح موضة قديمة..؟

التسول ظاهرة اقتصادية.. والإسلام منها بريء

الشعر يرفع القيود عن المرأة في العلاقات الاجتماعية


لا تحزن إن الله معنا

وَلَا تَنَازَعُوا فَتَفْشَلُوا

الأعجازِ اللّغويِّ في القرآنِ (في أدنى الأرض)


جلول حجيمي :لا لمحاولات نشر التشيّع في الجزائر

الشيخ حمداش يشهر سيف الإسلام في وجه عبدة الشيطان

الشيخ يوسف قويدر : أيها الجزائريون إياكم والقروض الاستهلاكية


الفلبين مسلمو مورو يتشبثون بالحياة في مخيمات النزوح

مثل المهجّر إلى الصلاة

مسجد _كرو سي_ شاهد على تاريخ المسلمين ومعاناتهم في تايلاند




من تصميم
من نحن
إتصل بنا
islamarabi.com © 2015-2010
html hit counter
مقالات
مسلمون حول العالم
الرقية الشرعية
الطب النبوي
طريق التوبة
تفسير الاحلام
التنمية البشرية
بستان الحكمة
قضايا إسلامية
للأخوات فقط
فتاوى
مختارات
القدس
ملفات
أخبار و تقارير
حوارات