ملفات حوارات قضايا مختارات فتاوى أخبار و تقارير الرئيسية


التصوير في الأعراس حفظ للذكريات أم تجارة بالأعراض؟

 

 
 

 
 

الشيخ: أبو إسماعيل خليفة

للأسف.. بعضهم لديه مفهوم خطأ عن التصوير خصوصاً في الأماكن العامة والمتنزهات ولا يراعي خصوصيات العامة ومن ذلك التصوير في الأعراس الظاهرة الغريبة التي يندى لها الجبين وينصدع منها القلب.
عادة مبتذلة وظاهرة خطيرة عمَّتْ بها البلوى وعَظُمتْ بها الفتنة وربما جرَّت إلى كثير من الويلات سواء كان هذا التصوير بواسطة الهاتف النقال أو كاميرا الفيديو أو الفوتوغرافي والتصوير بالفيديو أشدُّ قبحًا وإثمًا.   
سبحان الله .. كيف بلغ بنا الحدّ إلى هذا التدهور عند ما يدخل أحدهم أو إحداهن إلى حفلة عرس ما ويلتقط أو تلتقط صور الحفل إنها لفتنة كبيرة ومحنة عظيمة.
إن الصورة سر من أسرار البيوت التي لا تقل أهمية عن الأسرار المحكاة والتي لابد من المحافظة عليها وعدم الإفشاء بها ولا يحق لأي كان التعدي على خصوصية الآخرين بتصويرهم ونشر صورهم.
هل يرضى أحد من الناس أن تؤخذ صورة لابنته أو أخته أو زوجته لتكون بين هؤلاء وأولئك يعرضونها على من يريدون أو يستمتعون بالنظر إليها متى يشتهون؟  
هل يرضى أحد أن تكون ابنته أو أخته أو زوجته محلّا للسخرية عند عرض صورتها إن كانت قبيحة أو محلا للفتنة إن كانت جميلة؟ 
هل التصوير في الأعراس حفظ للذكريات أم تجارة بالأعراض؟.
هل يعقل أن كل شيء صار يُباع ويُشترى بأبخس الأثمان؟ حتى حُرمة النساء باتت لقمة سائغة عند بعض ذوي النفوس الضعيفة؟ هل يُعقل أن تتحوّل صورة تُلتقط لتسجل ذكرى جميلة إلى سلاح خطير قد يدمّر حياتها؟
إن استخدام التصوير على هذه الشاكلة وبهذه الصورة الآثمة قد يؤدي.. بل يؤدي فعلا إلى انتهاك الحدود والحقوق والأعراض والأعراف والآداب واستعماله في أهداف خبيثة وأغراض قذرة لا تمت للأمانة والخلق بصلة. هذا العمل من أكبر المظالم وأقبح الجرائم وهو مما يجمع العلماء والعقلاء على تحريمه واستقباحه.
فلا.. لا.. للتصوير في حفلات الأعرس كيف نفعل ذلك وقد منّ الله علينا بهذا الدين وأعطانا شهامة الرجولة وولاية العقل أن ننتكس وننقاد لسيطرة السفهاء !؟.
وعلى جميع الأطراف من أهل العروسين والمدعوين عدم اختراق خصوصية الآخرين وتصويرهم بدون إذنهم لاسيما وأن هذه الظاهرة سببت العديد من المشاكل والقضايا الأسرية معتبرها انتهاكا للأعراف والعادات والتقاليد الاجتماعية والقوانين التي تؤكد احترام الخصوصية ومنع اختراقها.
ولا للسير وراء هذه التيارات بدون روية ولا تفكير وإلا سوف تُخرق هذه التقاليد الوافدة سياجاتُنا الطيبة ولا ينفع الندم يومئذ.. والله أنعم علينا فلا يحسن بنا أن نكفر نعمه وستر علينا فلا نكشف ستره. 
نسأل الله أن يبارك لكل عروسين ويبارك عليهما ويجمع بينهما بالخير ويجعل كل أيامنا أفراحا..

 
 

 
           

 


الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر..هل أصبح موضة قديمة..؟

التسول ظاهرة اقتصادية.. والإسلام منها بريء

الشعر يرفع القيود عن المرأة في العلاقات الاجتماعية


إذا عز أخوك فهن

حوار مع الشيطان

لا تحزن إن الله معنا


جلول حجيمي :لا لمحاولات نشر التشيّع في الجزائر

الشيخ حمداش يشهر سيف الإسلام في وجه عبدة الشيطان

الشيخ يوسف قويدر : أيها الجزائريون إياكم والقروض الاستهلاكية


إبادة مسلمي ميانمار جريمةٌ حكومية ومسؤولية دولية

الفيسبوك يُعتّم على مأساة مسلمي الروهينغا

الفلبين مسلمو مورو يتشبثون بالحياة في مخيمات النزوح




من تصميم
من نحن
إتصل بنا
islamarabi.com © 2015-2010
html hit counter
مقالات
مسلمون حول العالم
الرقية الشرعية
الطب النبوي
طريق التوبة
تفسير الاحلام
التنمية البشرية
بستان الحكمة
قضايا إسلامية
للأخوات فقط
فتاوى
مختارات
القدس
ملفات
أخبار و تقارير
حوارات