ملفات حوارات قضايا مختارات فتاوى أخبار و تقارير الرئيسية


هل يجوز للسياح الأجانب الدخول إلى المساجد؟

 

 
 

** يدخل السُّيَّاح من غير المسلمين المساجد رجالاً ونساء، فما حكم الدين في ذلك؟
* يقول أ.د محمد سيد أحمد المسير، أستاذ بجامعة الأزهر، مجيباً عن هذا السؤال:
بسم الله والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
فروع الشريعة إنما يخاطَب بها المؤمنون؛ لأن الأصل في قبول العمل هو الإيمان والتصديق، فالمَدخَل إلى فروع الدين هو العقيدة، وأحكامُ المساجد في مثل قوله تعالى: (يا أيها الذين آمنوا لا تَقرَبوا الصلاةَ وأنتم سُكَارَى حتى تَعلموا ما تقولون ولا جُنُبًا إلا عابرِي سبيل حتى تَغتسلوا) (النساء: 43) موجَّهة إلى المؤمنين، أما غير المسلم فلا يُقبل منه عمل صالح حتى يؤمن إيمانًا جازمًا بأركان الإسلام وعقيدة التوحيد ورسالة محمد صلى الله عليه وسلم.
وبالتالي فإن دخول غير المسلم إلى المساجد لزيارة أو سماع محاضرة أو مشاهدة أثر من الأمور الجائزة التي أقرّتها الشريعة بنصوص القرآن والسنة ما دام دخولهم في أدب ووقار واحترام وبما يتناسب مع القيم الإسلامية في السلوك، قال الله تعالى: (وإنْ أحدٌ من المشرِكين استجارك فأَجِرْه حتى يَسمعَ كلامَ الله ثم أَبْلِغْه مأمَنَه ذلك بأنهم قوم لا يَعلمون) (التوبة: 6) فسماع كلام الله تعالى قد يكون في المسجد وقد يكون خارج المسجد والآية عامة.
وفي صحيح البخاريّ باب بعنوان "دخول المشرك المسجد" وساق حديثًا عن أبي هريرة رضي الله عنه يقول: بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم خيلًا قِبَلَ نجد، فجاءت برجل من بني حنيفة يقال له ثُمَامة بن أَثَال، فربطوه بسارية من سواريّ المسجد. وجاء في هذا الحديث في باب المغازيّ أنه ظل ثلاثة أيام في المسجد ثم أطلقه رسول الله صلى الله عليه وسلم فلما خرَج استشعَر عظمة الإسلام فاغتسَل وعاد إلى المسجد وأعلن الشهادتين وحسُن إسلامُه وقال: يا محمد، والله ما كان على الأرض وجهٌ أبغَضُ إليَّ من وجهك فقد أصبح وجهُك أحبَّ الوجوه إليَّ، والله ما كان من دين أبغَضُ إليَّ من دينك فأصبح دينُك أحبَّ الدين إليَّ، والله ما كان من بلد أبغَضُ إليَّ من بلدك فأصبح بلدُك أحبَّ البلاد إليَّ.
وهكذا فالواجب أن نُحسن إلى هؤلاء السياح ونقدم لهم سماحة الخلق الإسلاميّ عسى الله أن يؤلف قلوبهم ويجمعهم على الهدى.

والله أعلم.

 
   
 

 
           

 



أفضل 10مواقع إسلامية2020

الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر..هل أصبح موضة قديمة..؟

التسول ظاهرة اقتصادية.. والإسلام منها بريء


ما قل ودل من كتاب أدب الدنيا والدين

التمييز العنصرى ظلم ولكن...

فرح المؤمنين بمساجدهم


الداعية والمفكر الإسلامي الدكتور عمر عبدالكافي في حوار صريح

القضاء والقدر

جلول حجيمي :لا لمحاولات نشر التشيّع في الجزائر


الحرب على الحجاب تتمدد بالغرب

الإسلاموفوبيا تغزو الجامعات البريطانية

إبادة مسلمي ميانمار جريمةٌ حكومية ومسؤولية دولية




من تصميم
من نحن
إتصل بنا
islamarabi.com © 2015-2010
html hit counter
مقالات
مسلمون حول العالم
الرقية الشرعية
الطب النبوي
طريق التوبة
تفسير الاحلام
التنمية البشرية
بستان الحكمة
قضايا إسلامية
للأخوات فقط
فتاوى
مختارات
القدس
ملفات
أخبار و تقارير
حوارات