ملفات حوارات قضايا مختارات فتاوى أخبار و تقارير الرئيسية


مسجد البيعة بمشعر منى أثر باق عبر 13 قرناً

 

 
 

مساجد لها تاريخ
مسجد البيعة بمشعر منى أثر باق عبر 13 قرناً  
ظل مسجد البيعة عبر ثلاثة عشر قرناً من الزمان منذ أمر ببنائه الخليفة العباسي أبو جعفر المنصور عام 144 هجرية مخلداً لذكرى بيعة نفر من يثرب للرسول الكريم صلى الله عليه وسلم في السنة الثانية عشرة من البعثة النبوية.
ويعد المسجد القائم بمشعر منى في حضن بناية جسر الجمرات الحديث من المساجد التاريخية في مكة المكرمة شاهداً على تاريخ طويل من الدعوة الإسلامية وهو يمثل ذكرى عطرة في تاريخ السيرة النبوية ويقع شرق العقبة الكبرى في مشعر منى.
ومحراب المسجد مجوف ومعقود بعقد مدبب وبه منبر وهي ظاهرة معمارية لم تشهدها إلا مساجد مكة المكرمة.
ويدعم المسجد سندات تروية تساعد على امتصاص اندفاع السيول باتجاهه في موسم الأمطار كما زين أعلى جدار القبلة بأربع عشرة شرفة مستطيلة الشكل رأس كل واحدة منها على شكل عقدة مكبر.
وأجريت لهذا المسجد عدة تجديدات بعد ذلك من أهمها عمارة الخليفة العباسي المستنصر بالله له عام 625هـ كما هو موضح في نقش كتابي كان ملقىً في ضمن المسجد زمن الفاسي ثم ثبت في الجدار الجنوبي في آخر عمارة مسجد البيعة في العصر العثماني.
ويتكون المسجد من رواق قبلة تهدّم سقفه وصحن مكشوف في مؤخرته بنهايته مصطبة ترتفع عن الأرض بمقدار متر واحد أما الأبواب فقد أغلقت ولم يتبق منها إلا باب واحد في الطرف الغربي من الجدار الشمالي.
وبالنسبة لمحراب المسجد فهو مجوف ومعقود بعقد مدبب وبه منبر وهي ظاهرة معمارية لم تشهد إلا في مكة من المساجد بمكة المكرمة كما دعم المسجد بأسفل الركنين الأماميين بسندات تروية لتساعد على امتصاص اندفاع السيول باتجاه المسجد في موسم الأمطار كما زين أعلى جدار القبلة بأربع عشرة شرفة مستطيلة الشكل رأس كل واحدة منها على شكل عقدة مكبر.
وبحسب مركز التواصل الدولي في وزارة الثقافة والإعلام السعودية أجريت للمسجد عدة تجديدات من أهمها عمارة الخليفة العباسي المستنصر بالله له عام 625هـ كما هو موضح في نقش كتابي كان ملقىً في ضمن المسجد زمن الفاسي ثم ثبت في الجدار الجنوبي في آخر عمارة مسجد البيعة في العصر العثماني.
وبيعة العقبة حدث تاريخي إسلامي بايعت فيه مجموعةٌ من الأنصار النبيَ محمد صلى الله عليه وسلم على نصرته وسميت بذلك لأنها كانت عند منطقة العقبة بمنى وكانت البيعة من مقدمات هجرة النبي والمسلمين إلى يثرب.
 وبدأت تباشير البيعة عندما كان النبي صلى الله عليه وسلم يعرض الدعوة على القبائل عند العقبة في منى عندما لقي ستة أشخاص من الخزرج من يثرب هم: أسعد بن زرارة وعوف بن الحارث ورافع بن مالك وقُطبَة بن عامر بن حديدة وعُقبة بن عامر بن نابي وجابر بن عبد الله فقال لهم النبي: من أنتم؟ قالوا: نفر من الخزرج قال: أمن موالي يهود؟ قالوا: نعم! قال: أفلا تجلسون أكلمكم؟ قالوا: بلى فجلسوا معه فدعاهم إلى الله وعرض عليهم الإسلام وتلا عليهم القرآن فقال بعضهم لبعض يا قوم تعلموا والله إنه للنبي توعدكم به يهود فلا تسبقنّكم إليه .
وقد كان اليهود يتوعدون الخزرج بقتلهم بنبي آخر الزمان. فأسلم أولئك النفر ثم انصرفوا راجعين إلى بلادهم. فلما قدموا المدينة ذكروا لقومهم خبر النبي محمد صلى الله عليه وسلم ودعوهم إلى الإسلام حتى فشى فيهم فلم يبق دار من دور الأنصار إلا وفيها ذكرٌ من النبي صلى الله عليه وسلم.
حتى إذا كان العام المقبل وافى الموسم من الأنصار اثنا عشر رجلًا فلقوا النبي بالعقبة في منى فبايعوه وكانوا عشرة من الخزرج هم: أسعد بن زرارة عوف بن الحارث معاذ بن الحارث ذكوان بن عبد قيس عبادة بن الصامت قطبة بن عامر بن حديدة عقبة بن عامر السلمي العباس بن عبادة يزيد بن ثعلبة رافع بن مالك واثنين من الأوس وهما: عويم بن ساعدة مالك بن التيهان.

 
   
 

 
           

 



أفضل 10مواقع إسلامية2020

الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر..هل أصبح موضة قديمة..؟

التسول ظاهرة اقتصادية.. والإسلام منها بريء


ما قل ودل من كتاب أدب الدنيا والدين

التمييز العنصرى ظلم ولكن...

فرح المؤمنين بمساجدهم


الداعية والمفكر الإسلامي الدكتور عمر عبدالكافي في حوار صريح

القضاء والقدر

جلول حجيمي :لا لمحاولات نشر التشيّع في الجزائر


الحرب على الحجاب تتمدد بالغرب

الإسلاموفوبيا تغزو الجامعات البريطانية

إبادة مسلمي ميانمار جريمةٌ حكومية ومسؤولية دولية




من تصميم
من نحن
إتصل بنا
islamarabi.com © 2015-2010
html hit counter
مقالات
مسلمون حول العالم
الرقية الشرعية
الطب النبوي
طريق التوبة
تفسير الاحلام
التنمية البشرية
بستان الحكمة
قضايا إسلامية
للأخوات فقط
فتاوى
مختارات
القدس
ملفات
أخبار و تقارير
حوارات